25 يونيو 2024 02:03 م

الرئيس السيسي يشارك في مائدة السحور مع العاملين ويفتتح مركز مصر الثقافي الإسلامي بالعاصمة الإدارية

الخميس، 23 مارس 2023 - 04:05 ص


شارك الرئيس عبد الفتاح السيسي
فجر الخميس 23-3-2023، في مائدة السحور بأولى ليالي شهر رمضان الكريم، مع المهندسين والعاملين وافتتح سيادته،مركز مصر الثقافي الإسلامي، بالعاصمة الإدارية الجديدة .

حضر المائدة، فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف ، ورئيس مجلس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي، ومفتي الديار المصرية الدكتور شوقي علام، ووزير الأوقاف محمد مختار جمعة، وعدد من المسئولين وكبار رجال الدولة . 


وألقى الرئيس السيسي، التحية للحضور، مهنئا إياهم بمناسبة شهر رمضان الكريم
.

و أعرب الرئيس عبد الفتاح السيسي، عن شكره للعاملين في العاصمة الإدارية الجديدة، قائلا: أشكر الشباب و"الأيدي العفية" التي تبني وتعمل بالعاصمة، على مدار الأعوام الماضية.

وأضاف الرئيس السيسي أن هذه القطعة من الأرض، كانت صحراء قبل فترة، وأضحت الآن صرحا معماريا حضاريا، بفضل الله سبحانه وتعالى، وبفضل العاملين فيها، الذين قاموا بمجهودات وأعمال رائعة.وتمنى الرئيس السيسي، أن تشهد مصر "أياما طيبة وجميلة، وفيها كرم ربنا سبحانه وتعالى".

واستهل الرئيس، حديثه للعاملين بالعاصمة الإدارية، قائلا "أرجو آلا نكون أثقلنا عليكم جميعا، وألا نحرم الأسر من سحور أول يوم للشهر الكريم.. لكن كان من المهم أن نكون سويا في هذه المناسبة المهمة".


عقب ذلك، قدمت مجموعة من الشباب المشاركين في مسابقة (الدوم)، أمام الرئيس عبد الفتاح السيسي، عزفا موسيقيا وفنيا، أبرزها "رمضان جانا
".

واستهل مصطفى ذكري، الفائز بمسابقة (الدوم) عن فئة الغناء، الفقرة الفنية أمام الرئيس السيسي، بإنشاد أغنية "لأجل النبي ".

في حين قدم أحمد الشواف، من مشاركي برنامج (الدوم)، الشكر للرئيس السيسي، حاملا التحية من مسقط رأسه في حلايب، معربا عن فخره بالإنجازات التي جرى تشيدها بالعاصمة الإدارية .

كما قدمت الشابة أماني سمير، من فائزي (الدوم) عن فئة الغناء، مقطعا موسيقيا من أغنية أم كلثوم (برضاك) .

وعقب ذلك توجه الرئيس عبد الفتاح السيسي، إلى مركز مصر الثقافي الإسلامي بالعاصمة الإدارية الجديدة؛ إيذانا بافتتاحه رسميا.

 


وفور وصول الرئيس السيسي، إلى مقر المركز، شهد إزاحة ستار افتتاحه رسميا، حيث يعد إنجازًا كبيرًا ومن أبرز المشروعات التي جرى إنشاؤها في العاصمة الإدارية الجديدة
.


واستمع الرئيس عبد الفتاح السيسي، إلى شرح تفصيلي من إحدى قيادات القوات المسلحة القائمة على المشروع، لتصميم مركز مصر الثقافي الإسلامي، قائلا:
إن المشروع يقع على محور بن زايد الشمالي والمرتفع له 24 مترا عن مستوى سطح المنطقة الشمالية، وسور 1200 متر مسطح، وتوجد في الناحية الجنوبية، بوابتان بـ 460 مترا مسطحا، كما يوجد ممر المراسم بإجمالي 8280 مترا مسطحا.

وأوضح أن المركز الثقافي يتكون من مركز إعلام ومكتبة عامة، وأماكن لتحفيظ القرآن، علاوة على الخدمات، التي تخدم المسطح العلوي أو الساحة العلوية للمسجد، وهي عبارة عن 81 "دورة مياه"، ويوجد 10 أبواب، وهي: 4 من الجانب الشرقي و4 من الجانب الغربي واثنين من الجانب الشمالي وتخدم المصلين والمركز الإسلامي.

كما يحتوي المركز الثقافي على 160 محلا تجاريا تخدم المصلين. كما توجد ساحة علوية تتسع لـ 55 ألف مصل، في حين يسع المسجد نفسه لنحو 12 ألف مصل، والساحة الشمالية والسفلية تسع إلى 61 ألف مصل، بالإضافة إلى ألفي مصل داخل المسجد الثقافي الإسلامي، بإجمالي 130 ألف مصل للمسجد بالكامل.

وأضاف أن المركز يحتوي على مبنيين، الأول طوله 147 مترا من منسوب سطح الساحة العلوية، كما يوجد مجمع للقاعات وهو عبارة عن 3 قاعات، 2500 متر في المنطقة الشرقية، ومساحة مماثلة في المنطقة الغربية، ويسع كل مبنى لنحو 300 فرد.

وأوضح أنه يوجد "دار القرآن"، وهي عبارة عن 6800 متر مسطح، مقسمة إلى 30 ديوانا، كل ديوان خاص بجزء من القرآن الكريم، خلاف المناطق الداخلية للأبحاث والندوات التي تتم داخله، وقال: "يوجد لدينا مصحف سيدنا عثمان - رضي الله عنه - وهو عبارة عن 1087 صحفة، وهو أكبر مصحف لسيدنا عثمان، كما يوجد مصحف آخر مكون من حوالي 400 صفحة فقط".

وتابع إن المسجد حصل على ثلاث شهادات عالمية في المقاسات المختلفة من "موسوعة جينيس"، أول شهادة حصل هليها المسد من المنبر الداخلي لارتفاعه 16 مترا و45 سم، ويعد أكبر منبر في العالم يتم تنفيذه في العالم الإسلامي من أجود أنواع الأخشاب ويدوي و"بالتعشيق"، بالإضافة إلى "النجفة" الموجودة في المسجد حاصلة على شهادتين من "موسوعة جينيس"، الأولى منها قطر النجف 22 مترا، وعبارة عن أربعة "أدوار"، وهي أكبر نجفة في العالم، والتانية من حث الوزن، الذي يصل إلى 50 طنا، وحصلت بموجبه على شهادة أثقل وزن "نجفة" في العالم، مضيفا أن المجمع بالكامل دليل قوي على تسامح الإسلام والتكامل بين الأديان السماوية.

وعقب ذلك قام الرئيس عبد الفتاح السيسي بجولة تفقدية بمركز مصر الثقافي الإسلامي بالعاصمة الإدارية الجديدة .

وعقب ذلك أدى الرئيس عبد الفتاح السيسي، صلاة فجر أول أيام شهر رمضان المبارك، من مسجد مصر بالمركز الثقافي الإسلامي، بالعاصمة الإدارية الجديدة.

 

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى